الهواتف الذكية تقارير

غوغل تخطط لإطلاق مشروع أرا هذا العام (تعريف -فيديو -صور للمشروع)

مشروع أرا لغوغل
كتب بواسطة فراس

غوغل الآن أقرب أكثر من أي وقت مضى لجعل الهواتف الذكية قابلة للتعديل و تغيير مواصفاتها بأيدي مستخدميها ففي المؤتمر الثاني للمطورين لمشروع أرا , كشفت الشركة عن النموذج الأول الأكثر تقدماً من منصة الهواتف القابلة للتعديل, بالإضافة إلى أنها قد أعلنت أنها سوف تقوم بطرح هذه المنصة القابلة للتعديل للاختبار بأيدي المستخدمين في بورتوريكو هذا العام.

نموذج غوغل أرا
نبذة عن المشروع :

أرا (بالإنجليزية: Project Ara) هو الاسم الرمزي لمبادرة أطلقتها جوجل بهدف تطوير منصة عتاد مفتوحة وحرة لصناعة هواتف ذكية عالية المعيارية، وسوف تحتوي المنصة على إطار هيكلي يتيح لمالك الهاتف أن يختار وحدات هاتفه بنفسه، مثل الشاشة ولوحة المفاتيح والبطارية الإضافية. وسوف تتيح للمستخدم أن يستبدل الأجزاء المعطوبة أو ترقية أجزاء بعينها لرفع كفاءة الهاتف مما سيزود الهاتف بدورات حياة أطول وربما الحد من المخلفات الإلكترونية.

قطع غوغل أرا
من خلال المنصة الجديد الخاصة بغوغل أصبح بإمكانك تبديل البطارية الخاصة بهاتفك ببطارية ذات استطاعة أكبر أو في حال لاحظت بطئ في أداء الهاتف فيمكنك جلب وحدة معالجة أسرع بدلاً من الموجودة فيه و إن رأيت أن كاميرا الهاتف لم تعد تلبي متطلباتك فببساطة يمكنك تبديلها, حتى شاشة الهاتف في حال تعرضت للكسر! أو الخدش فلا عليك الموضوع بسيط يمكنك سحبها و تركيب شاشة أخرى على المنصة بكل بساطة.

لوحة منصة مشروع أرا
كما وأظهر بول ايريمنكو من غوغل منصة هاتف ذكي جديدة  ذات الإسم (Spiral 2) قابلة للتعديل و التي تدعم إجراء مكالمات الجيل الثالث (3G) و الذي يستند على الإصدار الثاني من منصات تطوير الوحدات الخاصة بمشروع أرا الخاص بغوغل.
و صرح ايريمنكو أن غوغل لديها الأن 11 نموذج للتبديل لهذه المنصات و لكن الخطة هي إتاحة على 20 – 30 وحدة طرف ثالث المنصة (Spiral 2) ستكون قابلة حتى لتخصيص التصميم الخاص بالهاتف من خلالها فلكل قطعة من القطع القابلة للتبديل تصميم و شكل خاص بها.
الإصدار القادم من منصة (Spiral 2) و المتوقع أيضاً إصداره خلال هذا العام سيكون مجهزاً لدعم خاصية الإتصال الجيل الرابع 4G LTE و سوف تكون مجهزة أيضاً لتركيب هوائيات و التي قال عنها ايريمنكو بأنها “ستساعد بشكل كبير في الأداء”.

فيديو مشروع أرا :

المصادر : ويكيبيديا, mashable

شاركنا برأيك

عن الكاتب

فراس

من أقدم عاصمة في التاريخ دمشق, درست تقنيات الحاسوب و من ثم بكلوريوس في تكنولوجيا المعلومات, مهتم باللينكس و البرمجيات الحرة, محب للشعر و القراءة.

أترك تعليق